Skip to content

إقامة لجنة تنسيق لمؤيدي مشروع الدولة الديمقراطية الواحدة في فلسطين

يوليو 1, 2015
Palestine_hand_and_flag

بيان لوسائل الاعلام

بعد مرحلة دامت حولي السنة من انقطاع التنسيق القطري بين الناشطين من أجل مشروع الدولة الديمقراطية الواحدة، انعقد يوم السبت، 30\5\2015، في مدينة رام الله، لقاء مصغر بين بعض الناشطين من الضفة الغربية ومن المناطق المحتلة منذ 1948 بهدف إعادة التنسيق وتنشيط العمل السياسي والجماهيري لأجل هذا المشروع.

حضر اللقاء ممثلون عن “الحركة الشعبية للدولة الديمقراطية الواحدة على ارض فلسطين التاريخية” و”مجموعة يافا لأجل الدولة الديمقراطية الواحدة” و”اللجنة من أجل دولة ديمقراطية علمانية” وناشطون مركزيون من “حركة أبناء البلد” ومن حراكات شبابية.

قدم الأخ راضي الجراعي تقريرا عن التطورات في “الحركة الشعبية” التي رفضت انضمام بعض ناشطيها لمشروع “دولتين في فضاء واحد” واعتبرت هذا المشروع متناقضاً مع مبادئ الدولة الديمقراطية الواحدة لكونه يشرعن الاستيطان ولا يضمن عودة جميع اللاجئين الفلسطينيين. وقد دعم المشاركون موقف “الحركة الشعبية” ومجهودها لإعادة ترتيب صفوفها.

وقد جرى حوار مفتوح بمشاركة جميع الحضور شمل تقييم الأوضاع السياسية وضرورة طرح مشروع الدولة الديمقراطية الواحدة كحل عادل للقضية الفلسطينية مبني على استرجاع الحقوق الوطنية المسلوبة للشعب الفلسطيني وهزيمة المشروع الصهيوني العنصري وبناء نظام جديد يعتمد على العودة والحرية وحقوق الانسان ويشمل جميع سكان البلاد على أساس المواطنة المتساوية في دولة مدنية ديمقراطية.

وقد تم الاتفاق، في ختام اللقاء، على تشكيل لجنة تنسيق مؤقتة مفوضة من قبل الاجتماع تأخذ على عاتقها:

  1. التواصل مع أوساط مختلفة لتشجيعها على دعم مشروع الدولة الديمقراطية الواحدة والمشاركة في نشاطات مختلفة لهذا الهدف، مع التركيز في المرحلة الراهنة على التواصل مع الاحزاب والتيارات والشخصيات القريبة من هذا التوجه.
  2. اصدار بيانات سياسية لتوضيح مواقف مؤيدي الدولة الواحدة بما يتعلق بالأحداث الراهنة في كل مرحلة ومرحلة وذلك بهدف تحقيق حضور إعلامي لهذا الطرح.
  3. تنظيم لقاءات مناطقية وقُطرية لمؤيدي المشروع. وقد اقتُرِح أن يقام لقاء قطري يجمع لناشطات والناشطين مرة كل أربعة شهور.

وقد أجرت لجنة التنسيق لقاءين لها، وتمت إضافة ناشطين من قطاع غزة لعضوية لجنة التنسيق. وقد يكون عمل لجنة التنسيق تثبيتًا لمبدأ وحدة العمل النضالي في كل فلسطين. وتسعي لجنة التنسيق لتوسيع نشاطها من خلال إضافة ناشطات وناشطين من مجموعات أخرى مؤيدة لهذا المشروع.

اتفقت لجنة التنسيق على بدء التحضير لمؤتمر أوسع قريب لمؤيدي مشروع الدولة الديمقراطية الواحدة، يعقد على قاعدة الموافقة على المشروع كما طُرح في “إعلان ميونيخ“، وذلك في شهر أب 2015. وقبل المؤتمر تقدم لجنة التنسيق أوراق تصوّر بخصوص آفاق العمل المقترحة، بهدف تفعيل كل المشاركات والمشاركين في المؤتمر من خلال مجموعات عمل في مواضيع مختلفة وتوسيع أطر التنسيق.

                                                                             لجنة التنسيق المؤقتة

                                                                   لأجل الدولة الديمقراطية الواحدة

                                                                                      فلسطين

‏28‏ حزيران‏، 2015

(هذا الإعلان نُشر أيضًا باللغة العبريّة والانجليزية)

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: