Skip to content

“ضع صوتك في المكان المناسب” – نشاط مميّز لحراك حيفا عشية الانتخابات

مارس 17, 2015
20150313_124912_girl_votin2

مع اعلان الانتخابات الاسرائيلية المبكّرة، عقد حراك حيفا لقاءً موسعًا خاصًا لناشطاته وناشطيه، وأتخذ قرارًا مصيريًا بمقاطعة الكنيست الصهيوني والمشاركة في حملة مقاطعة الانتخابات. لم يكن هذا القرار مفهومًا ضمنًا، ولم يُؤْخَذ بسهولة، مع العلم أن الحراك مفتوح لجميع المعنيين بالمشاركة في العمل الوطني الفلسطيني في حيفا. ونُذكّر أنه في الانتخابات السابقة (عام 2013) امتنع الحراك عن تحديد موقفٍ يدعم المقاطعة أو التصويت. أمّا في الحوار الذي دار في الحراك هذه المرة، فقد عبّر جميع المشاركين عن دعمهم للمقاطعة كتعبير مبدئي عن رفض جوهر النظام العنصري – الذي يقوم على التطهير العرقي والاحتلال – وليس معارضة حكومة معيّنة أو سياسات عينيّة فقط.

بحث الحراك عن أسلوب عمل في الشارع، من خلال حملة المقاطعة، لا يقتصر على مخاطبة الناس بشعارات رنانة، ويظهر أن المقاطعة ليست مجرد امتناع عن التصويت أو موقف سلبي، بل أسلوب تعبير فعّال ضمن مشروع لبناء الحركة الوطنية الفلسطنية كحركة جماهيرية نضالية توحّد الفلسطينيين في كل أنحاء الوطن وفي الشتات.

التصويت في واحد من صندوقين

بعد دراسة امكانيات مختلفة، أقر الحراك أن يتوجه إلى الجمهور في الشارع لابداء الرأي بشكل حر… من خلال فعالية تشبه الانتخابات ولكنها تختلف على المألوف بوجود صندوقين: صندوق واحد يمثل صندوق انتخابات الكنيست والثاني يمثل “الحركة الوطنية الفلسطينية”. ويمنح لكل ناخب حق الاختيار بأي من الصندوقين يضع صوته.20150313_125648_taleb_selecting

كان علينا عن نُحضر أوراق التصويت، ورأينا فيها فرصة لتوسيع مساحة الامكانية المطروحة لاختيار ناخبينا. فقد رسمنا على الأوراق بعض الخيارات الجدية والمهمة الغائبة عن انتخابات الكنيست مثل “حق العودة” و”تحرير الأسرى” و”الدولة العلمانية الديمقراطية في كل فلسطين” و”تحرر المرأة” و”العدالة الاجتماعية” وغيرها.

ومن منطلق اصرارنا على الديمقراطية والشفافية الكاملة في انتخاباتنا وحرية التعبير عن أي رأي كان، أضفنا أوراق تصويت أخرى تعبر عن الخيارات المطروحة في الكنيست، ولكن بالمزيد من الوضوح، مثل “הפצצת עזה” و”התנחלויות” و”גזענות” و”כיבוש”. امّا أخذنا بالاعتبار أن الجمهور اليهودي في الشارع الحيفاوي يمكن أن يرغب في المشاركة في التصويت أيضًا ووسّعنا الاختيارات بالعبريّة لتشمل أيضًا “דו-קיום” و”מדינה דמוקרטית אחת”.

التفاعل مع الناس

عيّنّا موعد الفعالية ليوم الجمعة 13\3، وهو آخر يوم جمعة قبل موعد الانتخابات، وأخترنا موقعنا في “ساحة الأسير” في شارع أبو النواس في الحي الألماني.  أما الوقت المختار فقد كان من الثانية عشرة ظهرًا وحتى الثانية بعد الظهر، بالاعتبار أنها ساعات “حلة المدارس” فقد يكون الشارع مُكتظًا بالناس.

حضر نشطاء الحراك في ساحة الأسير ووضعوا أورق التصويت على الطاولة لاختيار الناخبين ووضعوا صندوقي الاقتراع أمامهم، كما زيّنّا الساحة بالشعارات والملصقات وأحضرنا السماعات وملأت الأغاني الوطنية أجواء الساحة.

الحقيقة أنّ عدد الناس في الشارع كان قليلًا نسبيًا، وأن العديد من المارة لم يهتموا بالفعالية وشعرنا بالقليل من عذاب ناشطي الأحزاب الذين يرجون الناس الادلاء بأصواتهم.

لكن كل الذين توجهوا إلى الطاولة لاختيار أوراق التصويت فوجئوا من الامكانيات المطروحة أمامهم فأخذوا الموضوع بالجدية الكاملة. وبعد اخنيار الورقة التي تعبر عن طموحاتهم، توجه الناخب أو الناخبة إلى الصندوقين – فقد أختارت الأغلبية الساحقة من ناخبينا “الحركة الوطنية القلسطينية” على أنه الصندوق الأصح ليضعوا أصواتهم فيه بدلًا من “الكنيست الصهيوني”.20150313_135340_interested

الدعوة للفعالية – تجمع بين الجد والمزاح

حراك حيفا والحملة الشعبية لمقاطعة انتخابات الكنيست يدعوانكم

للمشاركة في التصويت في انتخابات موازية

تعقد يوم الجمعة، 13\3\2015 بين الساعة 12:00 وحتى 14:00

في ساحة الأسير في الحي الألماني في حيفا


في أي صندوق ستقوم بإسقاط مغلّفك الانتخابي

صندوق الكنيست أم صندوق الحركة الوطنية؟

سيقوم نشطاؤنا بتوزيع أوراق التصويت

عليك اختيار أولوياتك ووضعها في الصندوق الذي تعتقد بأنه سيكفل تحقيقها:

صندوق الكنيست VS صندوق الحركة الوطنية
نلتزم بالتالي:

  1. إحترام قدسية الموتى، لن نسمح لأي من وفيات هذا العام بالتصويت، كما تجري العادة في الانتخابات الأخرى
  2. إحترام الرأي الآخر: سنقوم أيضا، بوضع أوراق انتخابية لشركائنا في الوطن (الصهاينة) بالعبرية، وذلك لأننا هيك هيك داخلين معهن زملا بنفس الكنيست
  3. شمسية لكل مواطن (في حالة كانت الدنيا شتا، تضمن توصيله من الرصيف إلى صندوق الانتخاب تحت مظلّة وطنية مضادة للأمطار، طريق الرجعة غير محسوبة بالطبع، لأننا نهتم بالتراث الشعبي الأصيل، الذي تجري عليه العادة في انتخابات شعبنا المقدام)
  4. زغرودة لكل مصوّت، نحن في عرس ديمقراطي، كما تعلمون
  5. سيتم الفرز أمام وسائل الإعلام المحلي والأجنبي، وستعلن النتائج بدون تزوير هذه المرة، فور انتهاء النشاط

20150313_144542_arguing_with_zionist

الاعلان عن نتائج الانتخابات

13/3/2015

بيان لجنة الأنتخابات البديلة

“حط/حطي صوتك بالمحل الصح!”

بعدما تأكدت اللجنة من نزاهة عملية الأقتراع وأن التصويت تم بحسب معايير الدمقراطية الشعبية فرزت اللجنة صندوقي الأقتراع ووجدت أن عدد الأصوات في صندوق “الكنيست الصهيوني” كان 10 أصوات، بينما بالمقابل كان عدد ألأصوات في صندوق “الحركة الوطنية الفلسطينيّة” كان 58. وظهرت النتائج كما يلي:

الأصوات في صندوق الكنيست الصهيوني الأصوات في صندوق الحركة الوطنيّة الفلسطينيّة
“عدالة اجتماعية” 2 “حق العودة” 17
“تحرر المرأة” 2 “تحرير الأسرى” 10
“דו קיום” 2 “دولة علمانية دمقراطيّة واحدة” 8
“الحزب الشيوعي الفلسطيني” 1 “الحركة الأسلامية الفلسطينيّة” 5
“حق العودة” 1 “الحزب الشيوعي الفلسطيني” 4
“גזענות” 1 “تحرّر المرأة” 4
“دولة علمانية دمقراطيّة واحدة” 1 “التجمع الوطني الدمقراطي الفلسطيني” 3
“منظمة التحرير الفلسطينيّة” 2
“أبناء البلد” 2
عدالة إجتماعيّة 1
גזענות 1
דו קיום 1
المجموع: 10 المجموع 58

* يجدر بالذكر أنَ التصويت لصندوقي الأقتراع تمَ في “ساحة الأسير” الحي الألماني في حيفا. وكان العديد من المصوتين من بنات وأبناء شعبنا الرائعين طلاب مدارس حيفا. وقد تطور النقاش خلال عملية التصويت حول آليات صنع القرار الشعبية الفلسطينيَة.

خير في موقع “الشمس”

two_voting_boxes_and_lafetacounting_the_votes

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: