Skip to content

نداء حراك حيفا

يناير 23, 2015
Herak_Haifa_Image_Demo_In_German_Colony

حيفا

كانت ولا تزال حيفا ومنذ تأسيسها مكاناً يعجُّ بالحراك الثقافي والسياسي، فهذه المدينة وقد بُنيت من جديد قبل 250 عامًا على يد ظاهر العمر حملت وتحمل طموحات أهلها بمستقبل زاهر كما أنها كانت مركّبًا في مشروع الاستقلال الوطني. ثمّ شكّلت أثناء فترة الانتداب رأس حربة في النضالات العمّالية والوطنية والاجتماعية ومقرًّا لفعاليات القائد المناضل الشهيد الشيخ عزّ الدين القسّام.

جرى تهجير أكثر من 70 ألف فلسطيني من سكان المدينة وهدْم معالمها إبّان النكبة، الأمر الذي هدّد بمسح هويّتها الفلسطينية. وبذا، فقد شغلت المدينة التي تعرّضت للاغتيال موقعًا مهمًّا في وعي الإنسان الفلسطيني وفي صُلب مأساة التهجير القسري. كما أنّ حيفا أصبحت موطن الكثير من اللاّجئين المهجّرين من قراهم داخل الوطن، وهم الى جانب باقي مواطنيها الفلسطينيين ما زالوا يعانون التمييز العنصري على كلّ الأصعدة، فتتعرض أحياؤهم للخنق والإفقار ويعانون آفات العنف والجريمة التي تسكت عليها السلطات لا بل وتغذّيها.

بالمقابل، شكّل أهل حيفا بصمودهم وتشبّثهم بمدينتهم وبحقّهم في العيش الكريم حالة ثقافية اجتماعية تحمل معاني المقاومة والصمود في وجه المؤسّسة الصهيونية. فها هي اليوم، بفضل ميراثها النضاليّ وقدوم العديد من الوافدين الفلسطينيين إليها من محيطها، تستعيد موقعها المركزي في الحراك الوطني والاجتماعي والسياسي، حيث باتت تشكل بالنسبة إلى جماهير شمال فلسطين مركز ثِقَل ثقافيّ- سياسيّ وقاعدة ينطلق منها الناشطون إلى العمل الوطني التحرّري.

من نحن

إنّ صيرورة تحوّل حيفا إلى مركز تشكل حافزًا لتكثيف النشاط السياسي والاجتماعي فيها. وقد خلقت الظروف لدى الناشطين الحزبيّين وغير الحزبيّين حاجة لتشكيل إطار قادر على الاستجابة المباشرة والمبادرة إلى الفعاليات الوطنية والاجتماعية في حيفا.

“حراك حيفا” هو إطار عمل مفتوح للناشطات والناشطين من المدينة ومن خارجها، يعمل على تشجيع وخلق المبادرات، كما ويستهدف تطوير الفعاليّات السياسية والاجتماعية بحيث يشكّل إطارًا للتنسيق وضخّ الطاقات النضاليّة على الصعيد الحيفاويّ بشكل خاصّ والفلسطيني بشكل عامّ إضافة إلى تثمير حالة التضامن الدوليّ الرامي إلى نزع الشرعية عن النظام العنصري في إسرائيل؛ ومن هنا يعمل الحراك على تكثيف التشبيك والتعاون مع كافّة القوى الوطنية في فلسطين التاريخية، ومع مؤيّدي قضية الشعب الفلسطيني في أرجاء العالم وفي داخل فلسطين. كذلك يسعى “حراك حيفا” إلى حِفظ التواصل مع أهل المدينة المهجّرين في الشتات والعمل على تحقيق عودتهم إلى بيوتهم ومدينتهم.

نداء

إننا ندعوكنّ وندعوكم إلى الانضمام إلى صفوف “حراك حيفا” لأجل تحقيق الأهداف المذكورة وهي تجمعنا جميعًا. كما ونمدّ يد التعاون إلى الأحزاب السياسية والأطر الفاعلة والناشطين في المدينة، من أجل الدفاع عن حقوق الفلسطينيين العرب في حيفا، ولضمان مزيدٍ من الانخراط في النضال الوطني.

للاتصال بنا

صفحة الحراك على فيسبوك
حراك حيفا أو   http://goo.gl/fu4OAJ

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: